الرئيسية » أخبار عقارية » الأخطاء الهندسية زادت تكلفة البناء 20 % وقلصت عمر المساكن 30 عاماً

[ ]

الأخطاء الهندسية زادت تكلفة البناء 20 % وقلصت عمر المساكن 30 عاماً

[ الإثنين 30-07-2012 ] [ أخبار عقارية ] [ Bader ]
طلال سمرقندي
طلال سمرقندي

 اتهم مسؤول في الغرفة التجارية الصناعية في جدة المكاتب الهندسية بالتسبب في هدر مالي وإضاعة مدخرات المواطنين في مصروفات غير مبررة من خلال تقديرات خاطئة لاحتياجات المباني السكنية من مواد التسليح والأساسات. وقدر المهندس طلال سمرقندي رئيس لجنة المكاتب الهندسية في ”غرفة جدة” التجارية حجم الزيادة في تكاليف المباني السكنية، بسبب الأخطاء الهندسية بـ20 في المائة. وقللت تلك الأخطاء العمر الافتراضي للمباني من 50 إلى 20 عاما بفعل التسربات والتصدعات التي تصيب المباني بعد سنوات قليلة من التشييد.

عمر المساكن تقلص بنحو 30 سنة بفعل الأخطاء الهندسية، وفي الصورة جانب من جدة التي تضم أكثر من 200 مكتب هندسي مدرج في الغرفة التجارية.
عمر المساكن تقلص بنحو 30 سنة بفعل الأخطاء الهندسية، وفي الصورة جانب من جدة التي تضم أكثر من 200 مكتب هندسي مدرج في الغرفة التجارية.

وتحدث سمرقندي عن دور غائب لهيئة المهندسين السعوديين في مراقبة مخرجات المكاتب الهندسية والنهوض بخدماتها، كما فعلت في تطوير المهندس الفرد حتى تحمي الاقتصاد بشكل عام من الخسائر التي يتكبدها في كل النواحي الهندسية. وأشار إلى أن هناك برنامجا أطلقته لجنة الخدمات في ”غرفة جدة” يهدف إلى تحفيز المكاتب الهندسية على التطوير وخصصت اللجنة جائزة لمن يتميز من المكاتب. وبين أن الملاحظ اعتماد المكاتب الهندسية على الطرق التجارية في عملها وليس الفنية، حتى بلغت نسبة غير المؤهلة منها 80 في المائة، مضيفاً ”بناء الفيلا السكنية يتطلب فرضاً خمسة أشهر لإتمامها غير أن المكاتب حاليا تنجزه في أيام، وذلك لتهميش الجوانب الفنية والاعتماد على مخططات جاهزة وعدم تلبية رغبات العميل”. وأفاد رئيس لجنة المكاتب الهندسية في ”غرفة جدة” أن هناك 200 مكتب هندسي مسجل في أمانة محافظة جدة وتقسم إلى ثلاثة أقسام من الناحية الفنية وهي المكاتب الهندسية المحترفة التي يمكنها العمل في أي مكان في العالم، وهذه لا تتجاوز نسبتها 5 في المائة من عدد المكاتب العاملة في المملكة والمكاتب الهندسية المتوسطة الاحتراف، وهذه المكاتب لا تتجاوز نسبتها 20 في المائة من عدد المكاتب العاملة في المملكة وهاتان الفئتان من المكاتب يمكن للمستثمر الأجنبي أن يثق بهما ويتعامل معهما، أما باقي المكاتب فهي في الوضع الحالي لا يمكن الاعتماد عليها محلياً فكيف يعتمد عليها المستثمر الأجنبي؟ مؤكداً أن عددا كبيرا من المكاتب الهندسية لا تتوافق مع المعايير الهندسية المعتمدة لتنفيذ المشاريع، لذا تقدم دراساتها ومخططاتها بأسعار منخفضة جدا. ولفت إلى أن لجنة المكاتب الهندسية شرعت في دراسة خاصة لتحديد المكاتب الهندسية مع دول عالمية وكوادر هندسية لمعرفة كيفية النواتج الهندسية التي تطبقها هذه المكاتب على المشاريع، خاصة أن أحد عوامل تعثر أربعة آلاف مشروع حكومي في المملكة خلال العام الماضي يتمثل في سوء التخطيط الهندسي للمشروع وعدم دقة تنفيذه. وأكد أن عمل اللجنة جارٍ مع المكاتب الهندسية في جميع مناطق المملكة التي تتجاوز 3800 مكتب هندسي منها 650 مكتبا في المنطقة الغربية تتجاوز عوائدها السنوية الإجمالية أربعة مليارات ريال ويتوقع أن يتجاوز عدد المهندسين المؤهلين في المملكة مع نهاية العام القادم 200 ألف مهندس، وتقدر حجم المشاريع الهندسية في منطقة مكة المكرمة بما يفوق 200 مليار ريال منها خمسة مشاريع بناء وحدات سكنيه تقوم بها شركات كبرى بنحو 50 مليار ريال، مشيرا إلى أن برنامج عمل سيطبق على جميع المكاتب يحدد توزيع العمل الهندسي البسيط كالفلل والعمائر الهندسية والمتوسط كالمدارس والكبير كالمشاريع الحكومية. وطالب الجهات الرقابية بضرورة فرض الرقابة والعمل على متابعة الأعمال الهندسية، ويتعين على هيئة المهندسين السعوديين التدخل لمراجعة المخططات المعتمدة من وزارة البلدية والشؤون القروية، مضيفاً أن هناك ارتفاعا في الطلب على الدراسات الهندسية يفوق 80 في المائة، نتيجة ارتفاع العرض من قبل منفذي مشاريع حكومية، خاصة بعد إعلان الميزانية الأخيرة.

منقول : الإقتصادية .

الوسوم Tags




رمز الإستجابة السريعة لـ رابط الصفحة

http://news.konooze.com/2012/07/30/article-1231.html

بواسطة الهاتف الذكي



تطبيق كنوز المتميزة


متاح للتنزيل مجاناً

على متجر AppStore و GooglePlay


1239 مشاهدة, 2 مشاهدة اليوم |

أخبار ومواضيع ذات صلة


أضف تعليقك بإستخدام حسابك على Facebook