الرئيسية » أخبار عقارية » «العقاري» يبرم اتفاقية مع «أرنست ويونج» لاستحداث وتطوير استراتيجيات التمويل

[ ]

«العقاري» يبرم اتفاقية مع «أرنست ويونج» لاستحداث وتطوير استراتيجيات التمويل

[ الإثنين 31-12-2012 ] [ أخبار عقارية ] [ Bader ]
سيسهم الرهن في إنهائها، كارتفاع الأسعار، والتنافس في التمويل من بنوك ومطورين عقاريين لشركات التمويل، مما يخفض من معدل الفائدة، وتظهر صورة من الرياض.

سيسهم الرهن في إنهائها، كارتفاع الأسعار، والتنافس في التمويل من بنوك ومطورين عقاريين لشركات التمويل، مما يخفض من معدل الفائدة، وتظهر صورة من الرياض.

وقّع الدكتور شويش بن سعود الضويحي وزير الإسكان ورئيس مجلس إدارة صندوق التنمية العقارية أمس عقدا مع الاستشاري (شركة أرنست ويونج)، تتولى الشركة بموجب العقد تقديم جميع الخدمات الاستشارية الإدارية والمالية والفنية لاستحداث وتطوير وتنويع وسائل وطرق وأساليب واستراتيجيات التمويل العقاري للصندوق بما يتناسب ويتماشى مع نظامه الأساسي، وما طرأ عليه من إضافات وتعديلات، كما يتضمن القيام بالتطوير والتنظيم الإداري والمالي والفني لجميع أعمال الصندوق ولجميع إداراته وفروعه ومكاتبه والجهات المرتبطة به. وعبر مدير عام صندوق التنمية العقارية محمد بن علي العبداني عن شكره وتقديره لمعالي وزير الإسكان رئيس مجلس إدارة الصندوق وأعضاء المجلس على ما يجده الصندوق منهم من دعم ومساندة، ليواصل خطواته التطويرية التي يسعى من خلالها لإيجاد عدد من البرامج التمويلية التي تخدم المواطنين، مبينا أن الصندوق ومنذ إنشائه قاد مسيرة البناء والتنمية، وأسهم إسهاما فاعلا في النهضة العمرانية التي شهدتها المملكة طوال السنين الماضية، لافتا إلى أن المرحلة المقبلة تتطلب تطويرا لعمل الصندوق للارتقاء بما يقدمه من خدمات للمواطنين لمواكبة التطور في مختلف المجالات”.

من جهة أخرى لا يزال برنامج القرض المعجل، الذي أبرمته وزارة الإسكان ممثلا في الصندوق العقاري مع عدد من البنوك المحلية، ينتظر صدور الأنظمة العقارية من السعي إلى تعجيل منح القروض العقارية للمسجلين في قوائم الانتظار، عبر منح المستفيد قرضا قيمته 500 ألف ريال، ويتحمل صندوق التنمية العقارية قيمة الفوائد المضافة على المقترض، في حين يترك الخيار للمقترض لتسديد الصندوق أو الجهة الممولة بأقساط شهرية تمتد لـ 25 عاما على خلاف برنامج القرض المعجل الحالي الذي تعمل به المصارف السعودية، الذي يقتصر على السداد خلال عشر سنوات فقط، الأمر الذي حد من الإقبال على البرنامج، وحصره على أصحاب الملاءة العالية. وأضافت بعض المصادر أنه من المتوقع أن يتم اعتماد اللوائح التنفيذية للرهن العقاري مطلع العام الميلادي الجديد، وهو ما يزيد في عدد المقترضين عبر البرامج الجديدة للصندوق من بينها القرض المعجل، متوقعة المصادر أن يدخل تحت هذا البرنامج نحو 120 ألف مقترض من الجنسين، وهو ما يعجل من إنهاء أزمة السكن الحالية، رغم وجود بعض المعوقات التي قد تقابلهم منها ارتفاع أسعار الأراضي والفلل والعمالة.

منقول : الإقتصادية .




رمز الإستجابة السريعة لـ رابط الصفحة

http://news.konooze.com/2012/12/31/article-1971.html

بواسطة الهاتف الذكي



تطبيق كنوز المتميزة


متاح للتنزيل مجاناً

على متجر AppStore و GooglePlay


1320 مشاهدة, 1 مشاهدة اليوم |

أخبار ومواضيع ذات صلة


أضف تعليقك بإستخدام حسابك على Facebook