الرئيسية » أخبار عقارية » خبير : «الأبراج السكنية» خيار مناسب لحل أزمة السكن

[ ]

خبير : «الأبراج السكنية» خيار مناسب لحل أزمة السكن

[ الإثنين 21-10-2013 ] [ أخبار عقارية ] [ Waleed ]

33

أكد خبير في قطاع التطوير العقاري أن الأبراج السكنية التي بدأت تزدهر في الخليج خلال العقد الأخير هي خيار مناسب لمجتمعات المنطقه في ظل كثافة العمالة الوافدة والنمو السكاني السريع حيث تشكل نسبة الشباب بين السكان قرابة 60 بالمائة من مجموع المواطنين حسب إحصاءات رسمية ، وقال رئيس شركة «الحاكمية» للتطوير العقاري ردن الدويش: إن «فئة الشباب في الخليج قد تكون مجبرة مستقبلاً على القبول بالسكن في منشآت جماعية بعد عقود طويلة ترسخت فيها ثقافة الاستقلال بالسكن على أرض مُلك « مرجعاً ذلك إلى « انتشار ظواهر احتكار الأراضي والمضاربات والتمدد الطولي لعقود من الزمن والتخطيط الذي نشأت عليه المدن» .

 

وقال الدويش « التمدد الرأسي في المدن من خلال التوسع في بناء الأبراج السكنية سيسهم في تطوير تلك المدن وتقدمها عمرانيا وهو حل سريع للحصول على سكن بتكلفة أقل وبوقت أسرع , خاصة في ظل عدم وجود التخطيط المناسب للمساحات الشاسعه التي بنيت عليها المدن ، فنشأت مشكلة عندما وجدت أراضي بيضاء داخل النطاق العمراني تضغط على الخدمات مثل شبكات الصرف الصحي والكهرباء والهاتف وتقلل من العرض»، وأضاف « التوسع الأفقي في المدن له مزايا ويعتمد على الكثافة السكانية فإذا كانت مرتفعة فإن التوسع الرأسي هو الأفضل، وفي المملكة تشير الإحصاءات إلى أن الكثافة السكانية بالنسبة للمساحة وعدد السكان تعد من الأقل عالميا ، لذلك كان من المفترض أن يكون خيار التوسع الأفقي هو الأنسب في الظروف السليمة، ولكن لم يتم استغلال المساحات بطرق علمية صحيحة وإنما بطرق تغلب عليها العشوائية , وبالتالي نتجت عن ذلك مشاكل عديده مثل أزمة السكن والازدحام المروري وعدم السيطرة على الخدمات التي باتت ترهق ميزانية الدولة», وطالب الدويش بتشجيع الاستثمار في الأبراج السكنية ونشر ثقافة السكن الجماعي وسط أماكن تراعي السلامة وتتيح نمط حياه أفضل يراعي خصوصية مجتمعات المنطقة.

 

منقول : صحيفة اليوم




رمز الإستجابة السريعة لـ رابط الصفحة

http://news.konooze.com/2013/10/21/article-4251.html

بواسطة الهاتف الذكي



تطبيق كنوز المتميزة


متاح للتنزيل مجاناً

على متجر AppStore و GooglePlay


1148 مشاهدة, 1 مشاهدة اليوم |

أخبار ومواضيع ذات صلة


أضف تعليقك بإستخدام حسابك على Facebook