الرئيسية » أخبار عقارية » القطاع العقاري يتطلع لمزيد من السيولة الاستثمارية لضمان نموه وتنوع منتجاته

[ ]

القطاع العقاري يتطلع لمزيد من السيولة الاستثمارية لضمان نموه وتنوع منتجاته

[ الثلاثاء 11-02-2014 ] [ أخبار عقارية ] [ Mooaz ]

11-02-2014 b

تصدرت عناوين نقص السيولة وزيادة المعروض وانخفاض الثقة الاستثمارية بالقطاع العقاري، المشهد العام للسوق العقاري منذ عدة سنوات خلت، وشكلت هذه العناوين التحديات الأكثر تأثيراً على قدرة شركات التطوير العقاري من طرح مشاريع جديدة ومن استكمال المشاريع قيد التنفيذ.

فيما شكلت الصعوبة في الحصول على التمويل اللازم للمشاريع العقارية تحديات متراكمة، كان لها دور في تعميق حدة المشهد العقاري لدى دول المنطقة، مع الأخذ بعين الاعتبار أن شدة التأثيرات واتساعها قد تباينت من دولة إلى أخرى، في حين كانت المعالجات وآليات إدارة الأزمة التي واجهها القطاع العقاري متباينة أيضاً، وتركزت القرارات والتوجهات الحكومية على مشاريع التنمية والإنفاق على البنى التحتية، وخضع القطاع الخاص إلى عملية إعادة هيكلة شاملة، في محاولة للتقليل من التأثيرات السلبية المتراكمة بدءاً من الانخفاض الكبير الحاصل على أسعار الأصول مروراً بانخفاض حاد للسيولة والثقة وصولاً إلى قيام البنوك باقتطاع جزء كبير من أرباحها على شكل مخصصات، لتغطية قيمة التدني المسجلة على الأصول الممولة، والذي يعتبر الأكثر خطورة وتأثيراً على واقع ومستقبل سيولة السوق العقاري، والملاحظ أن آليات العمل التي اتبعت  لتجاوز تحديات السوق العقاري لم تنجح بشكل كامل، وتحتاج إلى المزيد من الخطط على مستوى القطاع العام والخاص.

ويقول تقرير شركة المزايا القابضة أن العام 2013 كان عاماً استثنائياً للسوق العقاري لدى دول المنطقة، بدخوله مرحلة التعافي والنمو، مع اختلاف نسب النمو والتعافي بين دولة وأخرى، واختلاف واضح في مستويات العرض والطلب، ومستويات الثقة، ويعود التطور الحاصل لدى السوق العقاري كنتيجة مباشرة لارتفاع معدلات الانتاج من النفط، وارتفاع الأسعار لدى الأسواق العالمية طوال العام، صاحبها ارتفاع متواصل في إنفاق حكومات دول المنطقة، عملت على إعطاء القطاعات الرئيسية لدول المنطقة مرونة اقتصادية كبيرة ومعدلات نمو أكثر سرعة على كافة قنوات الأعمال وفي مقدمتها القطاع البنكي، فيما جاءت الموازنات التي اعتمدت في حينه، توسعية في مضمونها على كافة القطاعات الاقتصادية، الامر الذي انعكس بشكل مباشر وسريع على قدرة القطاع الخاص على النمو والتعافي والتعامل مع مستويات الضعف والمخاطر الهيكلية القائمة، هذا ويستحوذ القطاع العقاري على نصيب متصاعد من التركيز في المرحلة الحالية على الرغم من استمرار تفاوت معدلات التعافي لأسواق المنطقة، وتشير مؤشرات السيولة لدى القطاع البنكي ارتفاعا متواصلا، وقدرة أكبر على تمويل كافة المشاريع التي تحظى بدعم حكومي أولا، وبثقة استثمارية أعلى وتتمتع بجدوى استثمارية، ذلك أن مشاريع المدن الكبيرة قيد التنفيذ لدى كل من المملكة العربية السعودية والإمارات وقطر بالإضافة إلى خطط تنظيم اكسبو 2020 وتنظيم كأس العالم 2022، ستساهم في رفع معدلات السيولة للقطاع العقاري والقطاعات الانتاجية والخدمية الأخرى على مدى السنوات المتبقية.

ويشدد التقرير على خطورة  الاعتماد على معدلات النمو والتعافي التي سجلها القطاع العقاري لدى غالبية دول المنطقة كنقطة أساس تقاس عليها نسب النمو والانتعاش خلال الفترة القادمة، ذلك أن العام 2013 سجل قفزات كبيرة على مستوى الاسعار والمبايعات ومعدلات الطلب وتوازن قوى العرض والطلب بزيادة الطلب وسحب نسب كبيرة من المعروض، إلى ذلك فقد سجل السوق العقاري الكويتي ارتفاعاً ملحوظاً على مستوى السيولة، ليسجل مستوى جديداً بلغ 3.9 مليار دينار خلال العام 2013، وبنسبة 18% مقارنة بمستوى السيولة المسجل خلال العام 2012، في المقابل فقد استطاع السوق العقاري الأردني من الوصول إلى حجم تداولات تجاوز 6.3 مليار دينار وبنسبة نمو 13% بالمقارنة بمستوى 5.6 مليار خلال العام 2012، إلى ذلك فقد أظهرت التقارير الصادرة عن إدارة تنمية القطاع العقاري في دائرة الاراضي والاملاك في دبي أن اجمالي التصرفات العقارية قد تجاوز 236 مليار درهم وبنسبة نمو بلغت 54% مقارنة بمستوياتها خلال العام 2012، شملت عمليات البيع والرهن وأنواع اخرى، هذا واستمر السوق العقاري القطري على وتيرة نشاطه التي بدأها في بداية العام 2013، لتصل قيم التعاملات العقارية إلى ما يقارب 45 مليار ريال، مقارنة ب 39 مليار ريال في نهاية العام 2012، وبنسبة نمو وصلت الى 15.5%، وتشير معدلات النمو على المبايعات العقارية لدى غالبية دول المنطقة إلى أن السوق العقاري سجل ارتفاعاً كبيراً على مستويات الثقة بمنتجاته المتنوعة، وتعكس أيضاً نسب التعافي ومواقعها، وطبيعة الطلب المسجل وتركيزه، مع الأخذ بعين الاعتبار أن مشاريع البنى التحتية ومشاريع التنمية، تشكل الداعم الرئيسي لسيولة السوق ونشاطه خلال الفترة القادمة.

منقول : جريدة اليوم




رمز الإستجابة السريعة لـ رابط الصفحة

http://news.konooze.com/2014/02/11/article-4988.html

بواسطة الهاتف الذكي



تطبيق كنوز المتميزة


متاح للتنزيل مجاناً

على متجر AppStore و GooglePlay


986 مشاهدة, 1 مشاهدة اليوم |

أخبار ومواضيع ذات صلة


أضف تعليقك بإستخدام حسابك على Facebook