الرئيسية » أخبار عقارية » الإسكان تبدأ أولى مراحل تسليم الشقق في الرياض وتجمع المستحقين بالمطورين

[ ]

الإسكان تبدأ أولى مراحل تسليم الشقق في الرياض وتجمع المستحقين بالمطورين

[ الإثنين 9-03-2015 ] [ أخبار عقارية ] [ أحمد الحداد ]

A-31-1-2015

علمت “الاقتصادية” أن وزارة الإسكان بدأت أمس أولى خطوات توزيع الوحدات السكنية لـ “الشقق” في الرياض على المستحقين، وذلك بعد أن جمعتهم بخمسة من المطورين الذين استعرضوا تصاميمهم تمهيدا لاختيارها من قبل المستفيدين وبدء العمل على تنفيذها.

وكانت وزارة الإسكان قد أرسلت أمس الأول رسائل نصية لعدد من المستفيدين على هواتفهم المتنقلة تطلب منهم الحضور، واختيار التصميم الذي يناسبهم من قبل المطورين.

وأشارت مصادر إلى أن الوزارة عملت على تقسيم المستحقين على دفعات بحيث يتم كل يوم إنهاء إجراءات دفعة من المتقدمين بعد اختيار التصاميم، وأنها ستواصل خلال الأيام المقبلة استكمال إجراءات المتبقين منهم.

وأكدت المصادر حرص وزارة الإسكان على إنهاء إجراءات المستحقين بأسرع وقت ممكن، وبدء تنفيذ المطورين لأعمال البناء، بالجودة التي رسمتها الوزارة.

وأبانت المصادر، أنه تم الاتفاق مع المطورين على تنفيذ تصاميم الشقق للمستحقين وفق فترة زمنية محددة، وأن الوزارة ستتابع فترات التنفيذ بدقة لحين تسلم المواطنين للسكن.

وقد أكدت وزارة الإسكان في وقت سابق أنها طرحت كراسة مواصفات تقدم بناء عليها المطورون العقاريون، وتم اختيار خمسة منهم الذين بدورهم وضعوا تصاميم لشقق سكنية التي لا تقل مساحتها عن 180 مترا مربعا ضمن عمائر متعددة الأدوار في حدود 500 ألف ريال تمثل القرض الذي يحصل عليه المواطن المستحق، وتشمل صيانة لمدة عشر سنوات، وضمانات الجودة من المطور العقاري، إلى جانب البنية التحتية والحدائق والمرافق المجاورة.

وأوضحت الوزارة في حينها أن المشروع في الرياض يعد نموذجا لما يمكن أن تكون عليه الشقق السكنية في المجمعات السكنية المكتملة الخدمات، خاصة مع التزام المطورين العقاريين بتوفير الخدمات طوال مدة الصيانة.

في حين بدأت الوزارة في توزيع باكورة مشاريعها في مدينة الرياض “أرض وقرض” شمال غرب المطار، بعدد 2242 قطعة، وقامت لجنة التوزيع الموجودة في المقر باستقبال المستحقين المخصّص لهم على دفعات، وفقا لمواعيد محددة للتسليم، فيما سيستمر التوزيع خلال الأيام المقبلة.

ويتكوّن المشروع من بنية تحتية متكاملة، حيث يحتوي على محطة رئيسة لتحويل الكهرباء وخزانين لضخ مياه الشرب تبلغ سعة الأول 24400 متر مكعب والثاني بسعة 31800 متر مكعب، إضافة إلى خزان ري بسعة 7425 مترا مكعبا ومحطة لمعالجة الصرف الصحي، إضافة إلى الطرق التي وصلت إلى 42522 مترا طوليا مع شبكة متكاملة لإنارتها وتخصيص موقع للحدائق والخدمات العامة. وتصل أطوال الطرق في المشروع إلى 42.5 كيلو متر، مع شبكة متكاملة لإنارتها وتخصيص مواقع للحدائق والخدمات العامة.

منقول : صحيفة الاقتصادية




رمز الإستجابة السريعة لـ رابط الصفحة

http://news.konooze.com/2015/03/09/article-6991.html

بواسطة الهاتف الذكي



تطبيق كنوز المتميزة


متاح للتنزيل مجاناً

على متجر AppStore و GooglePlay


904 مشاهدة, 1 مشاهدة اليوم |

أخبار ومواضيع ذات صلة


أضف تعليقك بإستخدام حسابك على Facebook